العواصف الرملية الشديدة بدأت في الصين فأين تنتهي !

شهدت الصين أكبر عاصفة رملية تضرب المنطقة منذ عشر سنوات وتحديدا في المنطقة الشمالية منها التابعة لمنغوليا، حيث اضطرت العاصمة بكين إلى إلغاء أكثر من ٤٠٠ رحلة جوية كانت مقررة، وذلك بعد صعوبة الرؤية وانعدامها لأقل من ١٠٠ متر.
ولقد تأثرت المنطقة بالغبار بشكل كبير مما أدى إلى رفع نسبة التلوث في المدن التي ضربتها الرمال الصفراء الناعمة الآتية من صحراء جوبي ومنغوليا.
وانتشرت مظاهر الأشخاص في الطرقات بلباسهم الخاص لهذه العاصفة، فارتدت بعض النساء أكياسا بلاستيكية من أجل حفاظهن على تسريحة شعرهنّ، أما الآخرون اضطروا إلى ارتداء نظارات واقية وأقنعة خاصة من أجل الحماية.
أوعز بعض الأشخاص سبب كثرة هذه العواصف الرملية إلى أن "ارتفاع درجة الحرارة الذي أذاب الجليد في التربة وبالتالي إلى تزايد الأتربة فى الهواء بعد شتاء قارص يعتبر السبب الرئيسي في العواصف الرملية المتكررة."


أخر إصدار من مجلة الكون بيزنس
تويتر
LinkedIn
Poll

Do you have iPhone 12

نعم

50%

لا

50%

نعم

لا

نعم أو لا ؟

نعم

50%

لا

50%

نعم

لا

مع أم ضد التعليم عن بعد؟

نعم

75%

لا

25%

نعم

لا

جميع الحقوق محفوظة للكون © 2021