النصر يخطف كأس السوبر !

كتب: محمد العيسى

CEO

Alissa3m@gmail.com

النصر يخطف البطولة من فريق الهلال؛ نجح الأول في تسديد ثلاثة أهداف نظيفة من دون أي رد من الآخر، حيث ضجت مواقع التواصل الاجتماعي احتفالا بذلك النصر العظيم.

انتهى الشوط الأول من المباراة من دون تسجيل أي هدف، بينما افتتح الهدف الأول من الشوط الثاني من الدقيقة ٦١ اللاعب بيتروس ماثيوس، وتبعه هدفان في الدقيقة ٨٢ للاعب المحترف عبد الرزاق حمدالله وفي الوقت البدل عن ضائع للاعب سامي خليل النجعي.

إلا أن خسارة الهلال كانت بسبب أخطاء كثيرة أهمها ما صرح به المدير الفني للهلال حيث قال "لوشيسكو"، عقب المباراة: "المباراة كانت سيئة، وتفاصيل صغيرة من شأنها أن تقلب مجرى بطولة.. وهذا للأسف ما حدث"، إلا أن تلك التفاصيل كانت في الانطلاقة الخاطئة للمباراة بالإضافة إلى الإرهاق الذي لحق بلاعبي فريق الهلال إذ برر المدرب خسارتهم بأن النصر تفوق على الهلال بدنياً كونه متفرغ لبطولة الدوري عكس لاعبي الهلال الذين ينافسون أيضاً على دوري أبطال آسيا، وأوعز سبب الخسارة إلى الإرهاق الذي أصاب لاعبيه نتيجة مشاركتهم في البطولة الآسيوية، إلا أن فريق النصر لم يتغلب على الآخر بالقوة واللياقة كتغلبه عليه في استخدام فطنتهم وتوصيف ذكائهم أثناء المباراة والاستراتيجية الموضوعة من قبل البدء باللعب.

و من الواضح أن مدرب فريق الهلال نسي أن يذكر تلك المقولة الشهيرة التي تصف حال اللاعب الفرنسي في فريقه بافيتيمبي جوميز أن "لا قياس للإنسان أفضل من عمله"، فلو أن جوميز صرف سعراته الحرارية في الهجوم والدفاع في الملعب كتصريحاته من خلف الشاشة ؛ لكانوا أحرزوا تعادلا أو هزوا شباك الفريق الآخر بهدف واحد على الأقل، لكنه بقي يصطنع أهدافا الكترونية بدأها بصورة لأسد أرفقها بجملة "عندما يضع الأسد هدفه أو فريسته، فإنه لن يرفع عينيه عنها حتى يحصل عليها"، ولكنه تلقى ردا سريعا من النصر بعد نهاية المباراة وخسارة فريقه "عذرا.. لقد تم اصطيادكم"، إلا أن كبرياءه المتعالي و تكبره أبى إلا أن يرد "مبروك لكم، لكن تذكروا أن الأسد لا يموت أبداً". 

إن هكذا نموذج من اللاعبين لا يمكن لهم بأن يحظوا في يوم من الأيام بالراحة الفكرية ولا أن يجربوا أبدا شعور الروح الرياضية ولا حسّ القناعة أو الشعور بالندم وتصحيح الأخطاء.

و من المعروف أن نادي النصر السعودي هو النادي الأكثر شعبية في البلاد، بينه وبين نادي الهلال تنافس كروي كبير، حيث يخوض الفريقان مباريات قاسية في لقاءاتهم تعرف بديربي الرياض، ينتظر السعوديون تلك المباريات بفارغ الصبر بسبب المفاجآت الغير متوقعة على أرض الملعب والتي تقلب الموازين في كل مرة.

و نحن لا ننكر فضل فريق الزعيم الهلالي في زيادة حبنا وتشويقنا لكرة القدم، لأنه هو صاحب الشعبية الكبيرة وصاحب البطولات الكثيرة وأهمها كأس آسيا،  بالإضافة إلى مشاركته في كأس العالم للأندية في قطر وخروجه منه خروج الابطال.

كما اننا لن نخفي إعجابنا بالفريق الهلالي ورجاله المخلصين، ولكننا نرفع يدينا ونضعها على صدورنا احتراما لفريق الشمس ورجاله المخلصين بالأخص لأشخاص عظماء أمثال الرمز الأمير عبد الرحمن آل سعود؛ عراب فريق الشمس، وإننا نهنئ كل أعضاء فريق النصر من لاعبين وإداريين وجمهور، واهنئ بشكل خاص الأوفياء لفريق النصر، حسين بن صالح وأبو فادي العاشق له حتى النخاع.


أخر إصدار من مجلة الكون بيزنس
تويتر
LinkedIn
Poll

Do you have iPhone 12

نعم

56%

لا

44%

نعم

لا

نعم أو لا ؟

نعم

50%

لا

50%

نعم

لا

مع أم ضد التعليم عن بعد؟

نعم

78%

لا

22%

نعم

لا

جميع الحقوق محفوظة للكون © 2021