حلم المليون في قطعة أرض واحدة

لا بدّ للأحلام أن تتحقق مع سابق الإصرار على ذلك، ومهما بدا ذلك الحلم صعبا فلا يمكن له أن يكون مستحيلا طالما أن هناك من سبقك إليه من قبل، لذلك فإن ما تسعى إليه ويبدو لك مستحيلا هو سهل على غيرك ومن الممكن أنه وصل إليه ولكن الفرق بينك وبينه تلك العقبات التي ذلّلها في الوقت الذي توقفت عندها عشرات المرات.
مزرعة المليون شجرة هي ما كان يصبو إليه المواطن السعودي الكادح ناصر الحمد، حيث أنه كان عاملا عاديا في المزرعة نفسها التي امتلكها لاحقا، وزرع فيها مليون شجرة زيتون باستخدام أكثر الطرق والأساليب الحديثة تطورا، فنافس بزيتها أكثر البلاد جودة في ذلك، بعدما ترك وظيفة التعليم لغيره من أجل أن يتفرغ لأرض الجوف التي وجد فيها كل الخير والبركة في الرزق، ثم قام بتوظيف أولاده وأولاد إخوته فيها، وهو الآن يسعى إلى إنشاء أحدث مصنع لإنتاج زيت الزيتون في الشرق الأوسط وذلك في الأرض نفسها التي يزرع فيها أشجار الزيتون، وهي خطوة موفقة وناجحة لما فيها من توفير لكلفة نقل وإيجار أرض وتكلفة شراء زيتون، فهذه الأشياء الثلاثة متوفرة سابقا ما عدا بعض المواد الأولية التي تدخل في تغليف الزيت واحتوائه.
لقد أثبت هذا الرجل أن بعض الخطوات الكبيرة والتي تشكل فرقا في حياة الفرد لا تتطلب منا إلا القرار بالبدء لا أكثر، لذلك عندما تأتيك الفرصة لاستغلال ما قد يغير حياتك قل فقط نعم من دون تردد ولا انتظار.


مواضيع ممكن ان تعجبك


أخر إصدار من مجلة الكون بيزنس
تويتر
LinkedIn
Poll

Do you have iPhone 12

نعم

45%

لا

55%

نعم

لا

نعم أو لا ؟

نعم

50%

لا

50%

نعم

لا

مع أم ضد التعليم عن بعد؟

نعم

78%

لا

22%

نعم

لا

جميع الحقوق محفوظة للكون © 2021